1B_09: يا صغيري، يا صغيرتي ، اسمع جيداً :عندما تتحول إلى محبة فإن المحبة هي التي تقود كيانك وعندها فقط فإنك تبدأ إتمام مهمتك كإبناً لله . وتصبح راعياً لكثر من خرافي ... تصبح قناة محبة ليمر الحب من خلالك وليصل في الخفية إلى نفوس ضالّة .

Share on print
Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest
Share on whatsapp
Share on email

1E_35: يا بني ، تعال بقربي ، ضع في قلبي مرة أخرى ، نواياك ، مشاريعك ، أفكارك و همومك . أنت ترى بأنك وحدك صغيراً جداً ، ضعيفاً جداً ، هشاً جداً وشديد العطب من أجل أن تختار الطريق الصحيح . دعني أقودك !

Share on print
Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest
Share on whatsapp
Share on email

1F_32: يا بني ، المحبة الساكنة فيك ، والتي لا تراها ، لا تشعر بها دائماً ، هي في حالة عمل حقاً . هي في طريقها لأن تنقيك كاملاً لتحولك إلى سهم مميز قادراً على أن ينفذ إلى القلوب الأكثرقساوة. أريد أن أصلي معك شاكراً لله الآب لأنك تغدو المحبة .

Share on print
Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest
Share on whatsapp
Share on email

1F_24: يا بني ، إني أحيطك بمعطفي الكبير لأحميك وأظللك . كلما شعرت أكثر بأنك صغير ، ضعيف وبلا قوة ، فإنك تصبح أكثر ذو فائدة لي لكي أمر من خلالك وأستعملك . بحنان، أنا أحبك .

Share on print
Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest
Share on whatsapp
Share on email

1A_10: يا بني ، تعال بين ذراعي ! أريد أن أضمك أكثر إلى قلبي،حتى يستطيع قلبي الدخول إلى قلبك .لأنه بالحقيقة ،فقط في أعماق كيانك يستطيع أن يلتقي قلبانا.

Share on print
Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest
Share on whatsapp
Share on email

3A_37: يا صغيرى ،يا صغيرتى ، مهما فعلتم ، فأنا معكم. ابقوا فى حضرتى ودعونى أرشدكم. أعرضوا علىﱢ كل شىء وستصيروا أحراراً ليكون لكم علاقة حميمة معى. أننى أحبك حباً إلهياً عظيماً.

Share on print
Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest
Share on whatsapp
Share on email

1F_04: يا بني ، إني ألتهب رغبة عظيمة لأسكب في قلبك سيول محبة ... أنا بحاجة لأن تقبل أكثر حبي لك بجنون و غفراني الكامل ، لكي ألهبك بنار محبتي الملتهبة ، ولتتأجج بنار محبتي الملتهبة .

Share on print
Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest
Share on whatsapp
Share on email

1D_03: يا بني، لا تخف ، انا معك ،وعندما يوكل الله الآب بمهمّة ما ،فإنه يعطي كل النعم اللازمة لهذه المهمة . لا تنسى بأنه عملي أنا وليس عملك . ليس لك إلا ان تصغي إلي وأن تدعني أحبك . أنا أحبك .

Share on print
Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest
Share on whatsapp
Share on email

1E_37: يا بني ، دعني أحبك . كلما كنت ليناً أكثر كلما أصبحت أداة استطيع استخدامها ؛ و كلما اختبرت الفرح أكثر لكونك وفياً لموافقاتك ، مع كونك حر دائماً بأن ترفض بعد تبصّر . بحنان ، أنا احبك !

Share on print
Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest
Share on whatsapp
Share on email

2A_21: يا بنى، ان مواجهة صعوبات فى الحياة على الأرض لا تعنى ترك الله لك. على العكس، انظر الى الصعوبات التى واجهتها ، أنا و مارى، فيسوع كان معنا دائماً. تأمل الصعوبات التى عاشها يسوع بنفسه. تأمل الصعوبات التى واجهت كل القديسين والقديسات. لقد عاش الجميع صعوبات كثيرة دون استثناء. لماذا يتغير الأمر بالنسبة لك؟ القديس يوسف

Share on print
Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest
Share on whatsapp
Share on email

اشترك في النشرة الإخبارية لتلقي أحدث المنشورات

قم بتنزيل تطبيقنا الجديد

iphone icone402x
Close Menu
×

Cart