صلاة يسوع لأبيه، أبانا

التى تسكبها فى هذه اللحظة على مختاريك.
أيها الآب، لك كل المجد لإتمامك خلقك لدى كل المختارين.
أيها الآب ، أمجدك لأنك صنعت كائنات محبة ، متحدة بقلبى وقلب أمى السيدة العذراء.
أيها الآب، لك كل المجد على كنيستك الجديدة التى تبنيها فى ذلك الوقت من خلال مختاريك.
أيهاالآب، لك كل المجد على تفجير رحمتك وحبك وكل قدرتك داخلهم ، ومن حولهم ومن خلالهم.
شكرا، أيها الآب ، على كم المحبة وعلى لهيب محبتك الذى يشعل قلوب مختاريك، فى هذه اللحظة
أطلب منك نشر هذا الفيض من الحب فى كل القلوب.
شكرا ، أيها الآب، لسماعك صلاتى
اغمر مختاريك بمحبتك . احتوى بشكل خاص ذلك الصغير الذى يكتب هذه السطور وكل من يحملهم فى قلبه

يسوع
الصلاة مأخوذة من مجلد 1 “من أجل سعادة مختارى يسوع”
رسالة رقم 71

Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest
Share on whatsapp
Share on email
Close Menu
×

Cart